Previous Page  113 / 124 Next Page
Information
Show Menu
Previous Page 113 / 124 Next Page
Page Background

10

«اورجانيك فوود اند كافيه» على هذا

أتى اهتمامي بحماية البيئة كوني

إنسان أعيش على هذا الأرض، و

أهتم بمستقبلها بما يضمن لجيلي

و للأجيال القادمة العيش بسلام و

أمن غذائي و مائي و صحي، مقتنعاً

أن المساهمات الفردية مهما صغرت،

أفضل من إستمرار هدر البيئة بحجة

عدم وجود ضابط أو أن الفعل الفردي

لن يؤثر في البيئة.

عادات بسيطة تستطيع بها أن

تحمي البيئة:

فيما يلي بعض الأمور و العادات

التي نستطيع التعود عليها و تعود

بالخير على البيئة.

. استخدام أنواع الإضاءة الإقتصادية،

1

رغم دفع تكاليف أعلى عند شراء

الأضواء الإقتصادية، فإنها توفر في

الكهرباء، و بالتالي تخفف من إنبعاث

غاز ثاني أكسيد الكربون، و بالتالي

نسهم في الحد من الإحتباس

الحراري.

. استخدام المناديل المصنوعة

2

من القماش بدل المناديل الورقية ما

أمكن.

. إذا كنت تسكن في منطقة من

3

الممكن الشرب من مياه الصنبور

فيها، قلل إعتمادك على المياه

المعلبة، و هذا بفلترة ماء الحنفية

و شربها، و بهذا تقوم بالتقليل من

استخدام البلاستيك المضر بالبيئة، و

بمحاربة المتاجرين بسلعة عامة و من

حق كل الناس و هي الماء.

. حاول تقليل كمية المطبوعات

4

التي تشتريها أو التي تطبعها، و

هذا بقراءة جريدتك المفضلة مثلاً أو

رسائلك الإلكترونية على الإنترنت و

قراءة كتبك رقمياً، تصور كمية الورق

التي من الممكن أن توفرها من هذا

الفعل؟ و تصور كمية الورق التي من

الممكن توفيرها في حال انتشر

هذا الفعل بين عدد كبير من

الأشخاص؟

. في حال حاجتك لكتابة

5

مسودات، حاول الكتابة بقلم

رصاص و إعادة محي هذه الكتابة

و استعمال الورقة مرة جديدة،

فهذا سيوفر من كمية الأشجار

المقطوعة لتلبية حاجات العالم

المتزايدة من الورق.

. حاول طي الورقة مرتان

6

و التسويد عليها فهذه عادة

تجبرك على تصغير خطك و

بالتالي توفر في استخدام الورق.

. لا تترك التجهيزات

7

الكهربائية و الإضاءة منارة في

الغرف التي لا يوجد بها أحد.

. اعتمد على ضوء الشمس قدر

8

الإمكان في إنارة المنزل و على

التهوية الطبيعية للمنزل عندما

يكون الجو الخارجي مناسباً

للتهوية الطبيعية.

. أجهزة التكييف تعد أكثر الأجهزة

9

في الأبنية صرفاً للطاقة، وعلى هذا فإن

درجة مئوية

52

ضبط درجة الحرارة على

سيضمن توفير كمية كبيرة من الطاقة.

. التقليل من هدر و رمي الطعام ما

01

أمكن، فمخلفات الطعام تتحلل و تنتج

غاز الميتان الضار بالبيئة.

. التقليل من استخدام البلاستيك

11

الحراري، و هو البلاستيك الذي لا يتحلل

. لا تترك ماء الحنفية مفتوحاً أثناء

12

الحلاقة أو اثناء جلي الصحون عندما لم

تكن تستخدمه

. إعتمد على المواد القابلة للتدوير

13

ما أمكن، و ساهم في الحد من انتشار

المواد التي يشكل التخلص منها عبئاً

على البيئة، مثلاً استخدم البطاريات

القابلة للشحن بدلاً من البطاريات العادية،

و استخدم الأواني الزجاجية بدلاً من

البلاستيكية، كل المواد القابلة للتدوير

تأتي و عليها رمز قابلية التدوير العالمي

التالي